*جامعة البيضاء- اليوم الخامس لمسابقة اللغة العربية التي تنظمها الجامعة ضمن الأنشطة العلمية والمجتمعية (مبادرة اللُغوي المتمكن)*

برعاية الأستاذ الدكتور أحمد أحمد العرامي رئيس الجامعة أقيمت في رحاب جامعة البيضاء  اليوم السبت ٢ ديسمبر 2023م مسابقة اللغة العربية، التي تنظمها الجامعة ضمن الأنشطة العلمية والمجتمعية في مجال اللغة العربية بهدف نشر الثقافة اللغوية، ومنع انتشار الأخطاء الشائعة، والحد من تغريب اللغة العربية من خلال الاستعمال الملحوظ  للألفاظ الأجنبية في أواسط الطلاب والمجتمعات.

شارك في المسابقة :

- مدرسة الفلاح

- مدرسة غليس

- مدرسة بلقيس

- مدرسة أسماء بنت أبي بكر (القريشية)

- مدرسة خديجة بنت خويلد

- مدرسة٢٢ مايو

وتغيب عن الحضور: 

مدرسة الخنساء (رداع)

مدرسة الخنساء( العرش)

مدرسة فاطمة الزهراء

مدرسة أسماء بنت أبي بكر ( الخبار)

وتوجه ا.د محمد الآنسي بخالص الشكر والتقدير للمدارس المشاركة للاهتمام بالحضور ونيل شرف المنافسة.

تكونت لجنة الإشراف والتحكيم من:

- ا.د محمد الآنسي نائب رئيس الجامعة لشؤون الطلاب

- أ.د. نايف الأبرط عميد كلية التربية والعلوم برداع

- أ. إيمان الشرعي عضو هيئة التدريس بقسم اللغة العربية 

اشتملت المسابقة كعادتها على الفقرات الآتية:

فقرة القراءة؛ حيث يتقدم من كل مدرسة طالب ليلقي على اللجنة فقرة مقتطفة باللغة العربية الفصحى تحددها اللجنة، ثم توزع أسئلة على كل مدرسة على حدة لتتم الإجابة على ماورد فيها من أسئلة لغوية وإنشاء وتعبير خلال عشر دقائق، ومن ثم تستلم كل مدرسة قائمة بالأخطاء اللغوية المنتشرة لتصويبها، وتختتم المسابقة بعرض مشاركة تقدمها المدارس مُعدة مسبقا، ويتخلل المسابقة فقرة سؤال للجمهور وتقديم جوائز رمزية للفائزين.

وبعد جمع اللجنة للأوراق وتقييم الأداء، وإقرار المدارس الفائزة من خلال حسم النقاط حسب الإجابات المسلمة وصلت اللجنة للنتائج الآتية: 

حازت على المركز الأول مدرسة غليس 

وحازت على المركز الثاني مدرسة ٢٢مايو

بينما حازت على المركز الثالث مدرسة خديجة بنت خويلد

وجاء ترتيب بقية المدارس على التوالي مدرستي أسماء القريشية وبلقيس ثم مدرسة الفلاح.

وتعد جامعة البيضاء جميع المدارس فائزة بمشاركتها واهتمامها وهمتها العالية وشعورها بالمسؤولية تجاه اللغة الأم لغة القرآن الكريم.

حضر المسابقة الأستاذ القدير /الموجه توفيق الحليلة والدكتور توفيق العمري نائب عميد كلية الشريعة والقانون للشؤون الأكاديمية وعدد من مديري المدارس والمدرسين وأولياء الأمور وطلاب البكالوريوس وعدد من الكادر الأكاديمي والإداري بالجامعة.

*جامعة البيضاء ... رؤية جديدة لمستقبل أفضل*

مشاركة :